أهلا وسهلا بك عزيزي الزائر

اسم المستخدم
كلمـــة المرور
    تذكرني!
تسجيل عضوية  نسيت كلمة المرور؟
فازت عبيد ابها اُو منها خابت احرار .. اُو منهم نصارى والسعد سواهم أنصار  ( الملا علي بن فايز الإحسائي البحراني )
 
 

  الموسوعة الشعرية

 
 تابعنا على     Follow US on
       
شعراء أهل البيت عليهم السلام - يا فتاة الإسلام
الرئيسية الموسوعة الشعرية القرن الخامس عشر الهجري شعراء لبنان السيد محمد حسين فضل الله
عرض القصيدة
    احصائيات عامة
 عدد الأبيات
 92
 نوع القصيدة
 فصحى
تاريخ الإضافة
 22/04/2010
المقيمون
-
 الزيارات  
 961
مشاركة من  
أبو كوثر
وقت الإضافة
 12:26 مساءً
  التقييم بالصور
  التقييم :0% من قبل :    شخص
 التعليقات
 0
مرات الإرسال
 0
عدد المقيمين
 0
  معدل التقييم
 0%
    خيارات إضافية
تقييم القصيدة
 تشغيل الموسيقى خلال قراءة القصيدة
 أخبر صديق
حزينة
الرجاء اختيار الموسيقى المناسبة من الجانب.
هادئة
ثورية
اسمك الكريم
بريدك الخاص
بريد صديقك
إختر التقييم أعلاه
    الملفات الصوتية والمرئية (0)
لا يوجد ملفات صوتية أو مرئية لهذه القصيدة!
    عرض القصيدة
يا فتاة الإسلام
يَا فَتَاةَ الإِسْلامِ ... هَذا طَريقُ=اللّه ... رَحبٌ منضَّرٌ بِالرَّبيعِ
 يستوحي فيها السيدة الزهراء(ع) في حياتها وسيرتها الرسالية مع الرسول الأعظم(ص) ومع أمير المؤمنين(ع) وفي سموها الروحي والإنساني الذي يمثل النموذج الأمثل والقدوة الساطعة للفتاة المسلمة في انطلاقتها في الحياة
يا فتاة الإسلام
1. يَا فَتَاةَ الإِسْلامِ ... هَذا طَريقُاللّه ... رَحبٌ منضَّرٌ بِالرَّبيعِ
2. كُلُّ آفاقِهِ، هُدىً يَفتحُ الرُّوحَوَنُورٌ يُضيءُ كلَّ الرُّبوعِ
3. وَعَطَاءٌ يَهمي كَمَا الشَّمسُ فيالصَّحو، كَمَا الرَّيُّ فِي خُطى اليُنبوعِ
4. وَانطلاقٌ يُوحي لَنَا بانْفِتَاحِالعَقْلِ فِي كُلِّ دَعْوَةٍ لِلْجُموعِ
5. إفْتَحِي رُوحَكِ الطَّلِيقةَ فِينَجْوَاهُ، فِي وَحْيِهِ الطَّلِيقِ الرَّفِيعِ
6. إنَّهُ دَعْوَةُ السُّمُوِّ إلى القِمَّةِتَرْنِيمَةُ الْجَمَالِ البَدِيعِ
7. حَسْبُهُ أنْ يُلَوِّنَ الرُّوحَ بِالسِّحْرْوَيَنْسَابَ بسمةً فِي الدُّموعِ
8. فَإذا بِالْحَياةِ فَيْضٌ مِنَ الْحُبِّالإِلهِي فِي حَنَانٍ بَدِيعٍ
9. يَا فَتَاةَ الإِسْلاَمِ، مَنْ أَنْتِهَلْ أَنْتِ بَقَايَا عُهودِنَا السَّوداءِ
10. حَيْثُ لا يَسْتَرِيحُ لِلْفَجْرِتَارِيخٌ يُثِيرُ الْحَيَاةَ بِالإِيحَاءِ
11. كُلُّ مَا عِنْدَهُ حَديثُ اللَّذَاذاتِ،وَلَهْوُ الغِوَايَةِ الْحَمْراءِ
12. لَسْتِ فِيهِ إِنسانةً بَلْ كَيَاناًأُنْثَوِيّاً يَعِيشُ لِلإِغْرَاءِ
13. يَا فَتَاةَ الإِسْلاَمِ مَنْ أَنْتِ، هَلْتَلْهُو الثَّقَافَاتُ بِالْخُطى الْمَسْحُورَهْ
14. إِنَّها قِصَّةُ الْمُسَاوَاةِ تَحْكيلِلسَّرايا الْمَطَالِبَ الْمَشْهُورَهْ
15. أَنْتِ مَظْلُومَةٌ .. فَهَلْ لِدُمُوعِالعَصْرِ، غَسْلُ الكَرَامَةِ الْمَهْدُورَهْ
16. غَيْرَ أنَّ الرُّوادَ، زَادوا ظُلامَاتِالعَذَارى في السَّاحةِ الْمقْهُورهْ
17. أَنْتِ إِنسانَةٌ .. كَمَا هُوَ إِنْسَانٌ ..فَلِلْكَونِ، مِنْكُمَا جُهْدُ حُرِّ
18. لَكِ جُهْدُ الْحَيَاةِ، فِي رَوْعَةِ الإِيْمَانِ،إِنْ عِشْتِ فِي جِهَادٍ وَصَبْرِ
19. لَكِ حُرِّيَّةُ الإِرَادةِ إِن جُنَّتْقُوى الظُّلْمَ فِي انْفِعَالٍ وَقَسْرِ
20. وَعَلَى مَوْعِدِ الأُمُومَةِ يَحْبُوالفَجْرُ طِفْلاً عَلَى حَنَانٍ وَطُهْرِ
21. أَنْتِ مَخْلُوقَةٌ لِيَنْسَابَبِالرَّحْمَةِ وَاللُّطْفِ عَالَمٌ مَقهُورُ
22. لِيَعِيشَ الْحَنَانُ رُوحاً إِلِهيّاًيُنَاجِيهِ خَافِقٌ مَذْعُورُ
23. وَتَفيضُ الأُمُومَةُ الطُّهُرُ بِالْحُبِّكَمَا فَاضَ فِي الصَّبَاحِ النُّورُ
24. حَسْبُهَا مِنْ عَطَائِكِ السَّمْحِ أنَّالكَوْنَ مِنْهُ اِبتسامةٌ وَشُعُورُ
25. أَنْتِ إِنْسَانَةٌ، تَعِيشُ لِيَحْيَافِي الْمَدى الرَّحْبِ عَالَمُ الإِنْسَانِ
26. كُلُّ طَاقَاتِهَا، يُفَجِّرُهَاالإِيْمَانُ .. يُنبوعَ رَحْمَةٍ وَحَنَانِ
27. وَحَيَاةً تَمْتَدُّ بِالْحَقِّ وَالقُوَّةِفِي أَريحيّةِ الإِيْمَانِ
28. وَحَكَايَا يُهَدْهِدُ الْمَهْدُ نَجْوَاهابِوحْي الطُّفُولَةِ الرَّيّانِ
29. أَنْتِ إِنسَانَةٌ .. تُزَغْرِدُ لِلْفَجْرِكَمَا زَغْرَدَتْ طُيورُ الرَّبيعِ
30. يُومِضُ النُّورُ فِي قِرارَة عَينيها،بِوَحْيٍ يَعيشُ زَهوَ الشُّموعِ
31. حُلمُها البِكرُ: أَنْ يَسودَ السَّلامُالأرضَ، بِالْحُبِّ فِي لِقاءِ الْجُموعِ
32. وَيَعُودَ الإِسْلاَمُ، فِي رِحْلَةِالتَّارِيخِ، دَرباً مَفْتُوحَةً لِلْجَميعِ
33. يَا فَتَاةَ الإِسْلاَمِ .. هَذِي هِيَالزَّهْرَاءُ .. هَلْ تُبْصِرِينَ قُدْسَ السَّمَاءِ
34. عَاشَ فِي وَعْيِهَا، رِسَالَةَ وِجْدانٍ،كَمَا الوَحي فِي هُدَى الأَنْبِيَاءِ
35. كُلُّ أَحْلامِهَا الرِّسالةُ ... تَرعَاهَابِقَلْبٍ يَفيضُ بِالّلأْلاءِ
36. هِي بِنْتُ الرَّسولِ .. حَسْبَ الذُّرَىالشَّمَاءِ مَجْداً إِطْلالةُ الزَّهراءِ
37. عَاشَتِ العُمرَ طِفْلَةً .. يُرْهِقُالآلامَ إِحسَاسُها .. بِعُنفِ العَذَابِ
38. لَمْ تَجِدْ أُمَّهَا الْحَنُونَ لِترعَاهَاحَناناً فِي لَهْفَةِ وانسيابِ
39. رَفْرَفَ الْمَوتُ حَوْلَها .. فَتَهاوَتْأُمْنيَاتُ الصِّبا، عَلَى الأعْتَابِ
40. وَمَشَتْ فِي طُفولةِ العُمْرِ تَحْيَارَقْرَقَاتِ الدُّموعِ فِي الأَهْدَابِ
41. يَا لِرُوحِ الطُّفُولَةِ الغَضِّ يَجْتَاحُابتسَامَاتِها بُكاءُ اللّيالي
42. وَالأمَاني تَرْتَاعُ فِي قَسْوَةِالإِعْصَارِ، حَتَّى يَجُنَّ بِالأَهْوالِ
43. غَيْرَ أنَّ الرِّسَالة الطُّهرَ تُوحِيبِالْهُدَى السَّمِحْ فِي رِحَابِ الْجَلالِ
44. لِيُشدَّ القُلوبَ، فِي مَوعِدِ الإِيْمَانِ،بِالعَزمِ فِي طَريقِ النِّضالِ
45. فَإِذَا الطِّفْلَةُ الفَتِيَّةُ رُوحٌيَتَحَدَّى بِالْحَقِّ وَحيَ الدُّمُوعِ
46. عَاشَتْ الفَجْرَ مُشْرِقاً فَاسْتَشَارَتْكُلِّ أَحْلامِهَا لِصَحْوٍ بَدِيعِ
47. وَمَشَتْ فِي خُطى أَبيهَا رَسْولِاللّه تَرْعَاهُ بِالْحَنَانِ الوَدِيعِ
48. كَلِمَاتٌ تَحْنو، وَبَسْمَاتُ حُبِّوَحَنِينٌ إِلى الْجَلالِ الرَّفيعِ
49. فَإذَ بِالْفَتاةِ أُمُّ أبيهَا فِي انسيابالرُّوحِ الْحَنونِ الطَّهُورِ
50. كَانَ جوعُ الْحَنَانِ يَأكُلُ، فِيحِسِّ اليَتامَى لَدَيْهِ دِفءَ الشُّعُورِ
51. وَإِذَا بِالزَّهْرَاءِ، فِي لَوْعَةِ اليُتْمِتُغَذِّيهِ بِالْحَنَانِ الكَبِيرِ
52. تَفْرُشُ القَلْبَ وَهْوَ غَضٌ لِبَلْوَاهُ،فَيَغْفُو بِهَدْهَدَاتِ السُّرُورِ
53. إِنَّهَا قِصَّةُ الرِّسالَةِ تَطويبِخُطَاهَا فَجَائِع الأيّامِ
54. حَسبُها أن تُفَجّرَ الرُّوحَ بِاليُنبوعِيَنْسَابُ بِالْهُدَى وَالسَّلاَمِ
55. فَإذَا بِالْمَدى امتدادُ حَيَاةٍتَتَسَامَى بِالطُّهْرِ وَالإِلْهَامِ
56. كُلُّ آفَاقِهَا الرِّسالةُ، فِي فِكرٍرَحيبٍ مُنَضَّرٍ بِالسَّلامِ
57. وَتَهَادَتْ مَعَ الشَّبَابِ، كَمَايَخْطُرُ بِاللّطْفِ، فِي الْحَيَاةِ الرَّبيعُ
58. وَعَليٌّ يَخْطو كَمَا الفَجْرُ يَنْهَلُّفَتَهْتَزُّ بِالعُطور الرّبوعُ
59. رُوحهُ البِكرُ مُلْتَقى الأريحيَّاتِ،فَمِنْهَا تَفَجَّرَ اليُنْبُوعُ
60. وَعَلى هَدْيِهِ، استراحت خُطىالتَّاريخِ فَالأرْضُ مِنْ شَذَاهُ تَضُوعُ
61. وَعَليٌّ يَهْفُو إلى الطُّهرِ، فِيجَوٍّ حَميمٍ، يَضُمُّهُ الإِسْلاَمُ
62. كُلُّ احْلاَمِهِ تَطُوفُ مَعَ القِمَّةِ،تَهتَزّ حَوْلَها الأنْغَامُ
63. وَعَلَى اسمِ الزَّهراء تَرتَاحُ دُنْيَاهُوَيَنْسَابُ فِي خُطَاهَا السَّلامُ
64. وإذا بِالسَّماء تُوحي .. ففي الأرضلِقاءٌ، وفِي السَّمَاءِ ابْتِسَامُ
65. هُوَ كُفْؤ الزَّهْرَاءِ، لا النَّسَبُالعَالِي هُداهُ، وَلاَ الْمَقَامُ العظِيمُ
66. إنَّها قِصَّةُ الْحَيَاةِ، إذا اشدَّتخُطاها نَحْو السَّماءِ النُّجُومُ
67. هَو صِنْوُ الذُّرَى التي يَهْدُرُاليُنْبُوع فيها، وَتستَريحُ الكُرُومُ
68. حَسْبُهُ رُوحه التي امتدّ فِيهاالْخُلُقُ الرَّحبُ والسَّمَاحُ الكَرِيْمُ
69. يَا لِرُوحِ الزَّهْراءِ يَخْشَعُ فِيأعماقِهَا النُّورُ فِي ابتهالِ الدُّعاءِ
70. فِي سُمُوِّ السُّجُودِ للّه فِي إشراقَهِالرُّوحِ بِالدُّموع الوضاء
71. أيُّ سِرٍّ فِي القَلْبِ إذْ تَنْبُضُالْخَفْقَةُ فِيهِ بِأُمْنِيَاتِ السَّمَاءِ
72. كُلُّ أَحلامِهِ النَّجَاوَى النَّديَّاتُمَعَ اللّه فِي ربيعِ الرَّجَاءِ
73. وَالتَّسابيحُ تَستغيثُ وَتَلْتاعوَتَهْفُو وَتَلتقي بالنِّداءِ
74. رَبِّ يَا بَاعِثَ الْحَيَاةِ شُعَاعاًفي الصَّحارَى، في اللَّيلةِ الظَّلْمَاءِ
75. هَبْ نعيمَ الإِيْمانِ، فِي يَقظةِالطُّهر لِلاهِينَ عَنْ غَدِ الأُمَنَاءِ
76. إِنَّهُمْ غَافِلُونَ عَنْ مَوعَدِالنُّورِ إذَا اهتَزَّ فَجْرُهُ بِالضِّيَاءِ
77. رَبِّ هَبْ لِلّذِينَ تَكْدَحُ دُنْيَاهُمْوَتَشْقى فِي قَبضةِ الضَّراءِ
78. رَاحَةَ الرُّوحِ وَالْحَيَاةِ، الّتِيتَمْلأُ بِالعزمِ أعْيُنَ الضُّعَفَاءِ
79. أعطِ قَومِي حِسَّ الْمَحبَّةِ فِيجَوٍّ حَمِيمٍ عَلَى صَعيد الإِخاءِ
80. وَاحتَضِنْ لَوْعَةَ اليَتَامَىبِنُعْمَاكَ بِلُطْفٍ مُنَضَّرِ الآلاءِ
81. وَيَطُوفُ الدُّعَاءُ فِي هَمَسَاتِالرُّوحِ يَنْسَابُ مِنْ هُدَى الزَّهْرَاءِ
82. وَإذا بِالطُّفولَةِ الغَضَّةِ البِكْرِتُنَاجِي فِي هَمْسَةِ الأنْدَاءِ
83. قَال أمّاهُ .. أنتِ تَذوينَ .. فِيعَسفِ اللَّيَالِي وَفِي جُنونِ الشِّتَاءِ
84. وَالدُّعَاءُ الْحَزينُ لَهْفَةُ قَلبٍصَعَّدتْها حَرارةُ الأرْزَاءِ
85. أَنتِ أنتِ الطُّهرُ الذي يَرشُفُالفجرُ نَداهُ في رَوعَةٍ وَنَقَاءِ
86. دَعوةُ الرُّوحِ مِنكِ تَسمو إلىاللّه فَتهمي مَسَاكِبُ الأشذاءِ
87. وَيَعيشُ الرِّضْوانُ واللُّطفُوالرَّحْمَةُ فيها من خَالِقِ النَّعماءِ
88. دَعوةً تَخْرُقُ الْحَواجِزِ مَهْمَاامتدَّ في دَربِها الفَضَاءُ النَّائِي
89. وَتَطُوفُ الطُّفُولَةُ الطُّهرُبالحبِّ سُؤالاً كَلَفْتَةِ الأحْلامِ
90. لِمَ هَذا الْحِرمَانُ، فَالْكَلِماتُالبِيْضُ تَلْتَاعُ فِي ابْتِهَال السَّلامِ
91. كُلُّ هَذا الدُّعاء للنَّاسِ .. أُمَّاهُوَدُنْياكِ مَرْتَعُ الآلامِ
92. إنَّنا يا بُنيّ لِلجَارِ ثُمَّ الدَّار ..إنَّا على هُدى الإِسْلامِ
    التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات 



شعراء أهل البيت عليهم السلام © 2009 - 2015م  ،  برمجة وتصميم : المصمم الذهبي لتقنية المعلومات
شعراء أهل البيت عليهم السلام