أهلا وسهلا بك عزيزي الزائر

اسم المستخدم
كلمـــة المرور
    تذكرني!
تسجيل عضوية  نسيت كلمة المرور؟
مات التصبر بانتظارك .. أيها المحيي الشريعة  ( السيد حيدر الحلي )
 
 

  الموسوعة الشعرية

 
 تابعنا على     Follow US on
       
شعراء أهل البيت عليهم السلام - حب الحسين أجنني
الرئيسية الموسوعة الشعرية القرن الخامس عشر الهجري شعراء لبنان مرتضى آل شرارة العاملي
عرض القصيدة
    احصائيات عامة
 عدد الأبيات
 0
 نوع القصيدة
 فصحى
تاريخ الإضافة
 11/11/2017
المقيمون
عرض
 الزيارات  
 135
مشاركة من  
مرتضى شرارة
وقت الإضافة
 12:48 صباحاً
  التقييم بالصور
  التقييم :20% من قبل :    شخص
 التعليقات
 0
مرات الإرسال
 1
عدد المقيمين
 1
  معدل التقييم
 20%
    خيارات إضافية
تقييم القصيدة
 تشغيل الموسيقى خلال قراءة القصيدة
 أخبر صديق
حزينة
الرجاء اختيار الموسيقى المناسبة من الجانب.
هادئة
ثورية
اسمك الكريم
بريدك الخاص
بريد صديقك
إختر التقييم أعلاه
    الملفات الصوتية والمرئية (0)
لا يوجد ملفات صوتية أو مرئية لهذه القصيدة!
    عرض القصيدة
حب الحسين أجنني
حب الحسين أجنني .. فطفقت لا ألوي على دنيا
من وحي العبارة الخالدة لعابس الشاكري
عليه من الله الرضوان :
"حب الحسين أجنني":

حبُّ الحسينِ أجنّني
فطفقتُ لا ألوي على دنيا
ونفضتُ عمقَ أصابعي من كلّ زبرجِها وزُخرفِها
وخلعتُ أرديةَ البريقْ
حبُّ الحسينِ أجنّني
فلبستُ صُبحي
عبّأتُ قلبي بالضياءْ
ونقعتُ روحي باليقينْ
وشرعتُ أنسجُ من سكينةِ مهجتي
نورًا
وأجنحةً
لأسموَ عن لهاثِ الطينِ في نفسي
وعن وهمِ الطريقْ
حبُّ الحسينِ أجنّني
فرميتُ نفسي في أتونِ النورِ
كي تنداحَ عنّي وطأةُ الظلماتِ
في دربي
وفي إرثي العتيقْ
حبُّ الحسينِ أجنّني
فخلعتُ عنّي كلَّ أسمالي
وشهواتي
ألقيتُها وعدوتُ لا ألوي على دنيا
ودلفتُ عمقَ الأحمرِ المهراقِ من غيمِ النحورْ
بين الأسنّة والسيوفْ
في قلبِ قافلةِ الحتوفْ
جالدتُ إبليسَ الخبيثَ
بحدّ سيفي واليقينْ
جالدتُ نفسي قبل ذلكَ
بالإرادةِ والتخلّي
والتواري عن عيونِ ضحالتي
روّضتُها لتكفّ عن إدمانِها عشقَ الترابْ
ونشلتُها من ذلك الجبِّ السحيقْ
حبُّ الحسينِ أجنّني
فركبتُ صهوةَ حكمتي
وغدوتُ مجنونَ الحسينِ
مخلَّدًا
تاجُ الجنونِ على جبيني ناصعٌ
وأمامه قد طأطأتْ أذكى العقولْ
وله تشوّقتِ الطهارةُ والرحيقْ
حبُّ الحسينِ أجنّني
    التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات 



شعراء أهل البيت عليهم السلام © 2009 - 2018م  ،  برمجة وتصميم : المصمم الذهبي لتقنية المعلومات
شعراء أهل البيت عليهم السلام