أهلا وسهلا بك عزيزي الزائر

اسم المستخدم
كلمـــة المرور
    تذكرني!
تسجيل عضوية  نسيت كلمة المرور؟
لكن حبي للوصي مخيم .. في الصدر يسرح في الفؤاد تولجا  ( ابن الرومي )
 
 

  الموسوعة الشعرية

 
 تابعنا على     Follow US on
       
شعراء أهل البيت عليهم السلام - عجبا لكفّ الفجر تقطع (في رثاء مولانا أبي الفضل العباس بن أمير المؤمنين عليهما الصلاة والسلام)
الرئيسية الموسوعة الشعرية القرن الخامس عشر الهجري شعراء لبنان مرتضى آل شرارة العاملي
عرض القصيدة
    احصائيات عامة
 عدد الأبيات
 6
 نوع القصيدة
 فصحى
تاريخ الإضافة
 21/10/2017
المقيمون
عرض
 الزيارات  
 159
مشاركة من  
مرتضى شرارة
وقت الإضافة
 12:34 مساءً
  التقييم بالصور
  التقييم :20% من قبل :    شخص
 التعليقات
 0
مرات الإرسال
 1
عدد المقيمين
 1
  معدل التقييم
 20%
    خيارات إضافية
تقييم القصيدة
 تشغيل الموسيقى خلال قراءة القصيدة
 أخبر صديق
حزينة
الرجاء اختيار الموسيقى المناسبة من الجانب.
هادئة
ثورية
اسمك الكريم
بريدك الخاص
بريد صديقك
إختر التقييم أعلاه
    الملفات الصوتية والمرئية (0)
لا يوجد ملفات صوتية أو مرئية لهذه القصيدة!
    عرض القصيدة
عجبا لكفّ الفجر تقطع (في رثاء مولانا أبي الفضل العباس بن أمير المؤمنين عليهما الصلاة والسلام)
عجبًا لكفِّ الفجرِ تُقطَعُ إنّما= تُعطى الحياةَ صباحَها وضُحاها
1. عجبًا لكفِّ الفجرِ تُقطَعُ إنّما
تُعطى الحياةَ صباحَها وضُحاها
2. سالتْ دِماهُ وما انطفتْ جمراتُه
بلْ إنّه منَحَ الحياةَ دِماها
3. قتَلوا له بصَرًا، فزادَ بصيرةً
منه الفضيلةُ تَرتوي عيناها
4. ورَمَوا له جُودا أراقوا ماءَها
جادتْ وروَّتْ للدهورِ ظَماها
5. لو كانتْ الدنيا سَقامًا كلَّها
وبكفِّه قدْ جَسَّها لشَفاها
6. أو جاءتِ الدنيا بكلِّ وَفائِها
فلَفاقَها بوفائِه و وَفاها
    التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات 



شعراء أهل البيت عليهم السلام © 2009 - 2018م  ،  برمجة وتصميم : المصمم الذهبي لتقنية المعلومات
شعراء أهل البيت عليهم السلام