أهلا وسهلا بك عزيزي الزائر

اسم المستخدم
كلمـــة المرور
    تذكرني!
تسجيل عضوية  نسيت كلمة المرور؟
مات التصبر بانتظارك .. أيها المحيي الشريعة  ( السيد حيدر الحلي )
 
 

  الموسوعة الشعرية

 
 تابعنا على     Follow US on
       
شعراء أهل البيت عليهم السلام - الحسين ..؟ سؤال الماء !
الرئيسية الموسوعة الشعرية القرن الخامس عشر الهجري شعراء الجزيرة العربية "السعودية" عبدالعزيز علي آل حرز
عرض القصيدة
    احصائيات عامة
 عدد الأبيات
 21
 نوع القصيدة
 فصحى
تاريخ الإضافة
 04/12/2015
المقيمون
عرض
 الزيارات  
 617
مشاركة من  
الحسيني
وقت الإضافة
 12:51 مساءً
  التقييم بالصور
  التقييم :40% من قبل :    شخص
 التعليقات
 0
مرات الإرسال
 0
عدد المقيمين
 1
  معدل التقييم
 40%
    خيارات إضافية
تقييم القصيدة
 تشغيل الموسيقى خلال قراءة القصيدة
 أخبر صديق
حزينة
الرجاء اختيار الموسيقى المناسبة من الجانب.
هادئة
ثورية
اسمك الكريم
بريدك الخاص
بريد صديقك
إختر التقييم أعلاه
    الملفات الصوتية والمرئية (0)
لا يوجد ملفات صوتية أو مرئية لهذه القصيدة!
    عرض القصيدة
الحسين ..؟ سؤال الماء !
هَيِّئْ لعقليَ مِنْ مَعْناكَ مُرتَفَقَا = حَاوَلْتُ فَهْمَكَ ، لكنْ زِدْتَني غرَقَا
1. هَيِّئْ لعقليَ مِنْ مَعْناكَ مُرتَفَقَا حَاوَلْتُ فَهْمَكَ ، لكنْ زِدْتَني غرَقَا
2. طُوفَانُ كُنهِكَ لم يَعْصِمْ مُخيِّلَتي وفوقَ ( جُودِيِّكَ ) الماءُ ارتَمَى صَعِقَا
3. لأَنْتَ مَحْضُ سُؤَالٍ كانَ باغَتَني مُذِ ارْتَشَفْتُكَ طِفْلاً فيَّ قدْ نطَقا
4. مَا سِرُّ حَرْفِكَ بالغَيْمَاتِ مُكْتَنِزٌ يَسَّاقَطُ المَطَرُ القَانِيْ إذا اتَّسَقَا ؟
5. أرَاكَ في دَمْعِ أُمِّيْ قِبْلَةً نزَلَتْ على قِمَاطيْ ، فصلَّى العِشقُ .. واعتنقَا
6. الماءُ ظِلُّكَ ، إنْ أذكُرْكَ .. رقْرَقَني وحَرُّ ( طَفِّكَ ) مِنْ عينيَّ قدْ شَرَقَا
7. أيَدَّعِي العَطَشُ استَغْشيْتَ بُردَتَهُ ؟! وتَحْتَ ( جُودِكَ ) يغفُو النَّهرُ مُنْدَفِقَا !
8. دُسْتَ الفُرَاتَ ، وَلمْ تعبَأْ ببَارِدِهِ وَحِيْنَ جُزْتَ وَمَا رشَّفْتَهُ .. شَهَقَا
9. وجُرحُكَ / البحْرُ مفتوحٌ كفلسفةٍ فيها الزّمانُ أسِيرُ الفَهْمِ ما انعتَقَا
10. بِطَلْسَم الجُرْحِ وعيُ الماءِ مُنشَغِلٌ مِنْ أيْنَ يشرحُ كَوْنًا أنْهَرَ الغَدَقَا ؟
11. لمَّا رَضيعُكَ .. روَّى السَّهْمَ زمزمُهُ مَلأتَ منْ نحْرِ إسماعيلِكَ الأُفُقَا
12. ومِنْ حَطِيمِ جَبينِ الوَحْيِ هل صدَعَتْ كلُّ الرِّسالاتِ تتلو رأسَكَ/ الأَلَقَا ؟
13. كُلُّ الجهاتِ بلونِ ( العَاشرِ ) اكتَحَلَتْ وكلُّ بوصلةٍ ترمي لهُ الحَدَقَا
14. هُوَ ( الحُسَينُ ) نَبيُّ الجُرْحِ ، في دَمِهِ حكايةُ الماءِ .. لم تُختَمْ .. مُذِ انْدَلَقَا !
15. وكربلاءُ روَتْ مِنْ فَيْضِ أَكْؤُسِهِ مِنَ الأحاديثِ .. ما إدراكُهَا زَلَقا !
16. حتَّى المُثلَّثُ لَمْ تُغْفِلْ سِقايتَهُ ! لِمَهْرِ فاطمةٍ أو صَدْرِكَ .. استبقا ؟
17. وسُقْتَ مِنْ دَمِكَ الأعلَى .. سَحابَتَهُ! وكيْفَ يَظْمَأُ مَنْ قلبَ السَّمَاءِ سقَى ؟
18. وباسمِكَ اللهُ ساقَ العَرْشِ زَيَّنَهُ للهِ عَرْشُكَ! فيهِ الشِّمْرُ كيفَ رقَى ؟
19. إنْ طَافَ رَأْسُكَ في عَسَّالِهِ .. ففمٌ يتلُو الحياةَ .. وَنهرٌ صَوتَكَ اسْترَقَا
20. نقَشْتَ سِرَّكَ وَسْطَ المَاءِ أُحْجِيَةً فأنْتَ إذْ أنتَ .. لا عينٌ رأتْ حَذَقَا
21. إليكَ تَكتَظُّ بي في الحُبِّ أشرعتي إذا وجدتُكَ .. هلاَّ زِدْتَني غَرقَا !
    التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات 



شعراء أهل البيت عليهم السلام © 2009 - 2015م  ،  برمجة وتصميم : المصمم الذهبي لتقنية المعلومات
شعراء أهل البيت عليهم السلام