أهلا وسهلا بك عزيزي الزائر

اسم المستخدم
كلمـــة المرور
    تذكرني!
تسجيل عضوية  نسيت كلمة المرور؟
لا عذب الله أمي إنها شربت .. حب الوصي وغذتنيه باللبن  ( ابراهيم بن أحمد الحضراني اليماني )
 
 

  الموسوعة الشعرية

 
 تابعنا على     Follow US on
       
شعراء أهل البيت عليهم السلام - من جنّة الزهراء فاض ( في مولد الإمام الحسن المجتبى عليه السلام 1436 ه)
الرئيسية الموسوعة الشعرية القرن الخامس عشر الهجري شعراء لبنان مرتضى آل شرارة العاملي
عرض القصيدة
    احصائيات عامة
 عدد الأبيات
 29
 نوع القصيدة
 فصحى
تاريخ الإضافة
 02/07/2015
المقيمون
-
 الزيارات  
 536
مشاركة من  
مرتضى شرارة
وقت الإضافة
 4:28 مساءً
  التقييم بالصور
  التقييم :0% من قبل :    شخص
 التعليقات
 0
مرات الإرسال
 0
عدد المقيمين
 0
  معدل التقييم
 0%
    خيارات إضافية
تقييم القصيدة
 تشغيل الموسيقى خلال قراءة القصيدة
 أخبر صديق
حزينة
الرجاء اختيار الموسيقى المناسبة من الجانب.
هادئة
ثورية
اسمك الكريم
بريدك الخاص
بريد صديقك
إختر التقييم أعلاه
    الملفات الصوتية والمرئية (0)
لا يوجد ملفات صوتية أو مرئية لهذه القصيدة!
    عرض القصيدة
من جنّة الزهراء فاض ( في مولد الإمام الحسن المجتبى عليه السلام 1436 ه)
ما للمدينة شعشعتْ أنوارُها = ومع السرور تراقصتْ أشجارُها ؟!
من جنّة الزهراء فاضَ
1. ما للمدينة شعشعتْ أنوارُها ومع السرور تراقصتْ أشجارُها ؟!
2. وبدتْ نجومُ الأفقِ فوق نخيلِها وكأنّها من قربِها أثمارُها
3. ودروبُها امتلأتْ شذىً ومسرّةً وتبسّمتْ وتهلّلتْ أسوارُها
4. هل أنبياءُ اللهِ جاؤوا كلُّهم فهمُ الغداةَ من العُلا زوّارُها ؟!
5. أم أنّه الروحُ الأمينُ وخلفَه جمعُ الملائكِ كلُّهم عُمّارُها ؟!
6. هل أُزلِفتْ منها الجنانُ وحورُها وجرتْ بكلِّ دروبِها أنهارُها ؟!
7. هل فاضَ كوثرُها وحلَّ نعيمُها وتكشّفتْ قبل الجَزا أسرارُها ؟!
8. ما للمدينةِ كلُّ ما فيها شدا وترنّمتْ بدروبِها أحجارُها ؟!
9. هو كوثرٌ قد فاضَ حقًّا، ليس من روضِ الجنانِ، فلم يحِنْ إظهارُها
10. من جنّةِ الزهراءِ فاضَ، وإنّه تشتاقُه الجنّاتُ فهو مدارُها
11. هو سبطُ طه، المجتبى، علمُ الهدى هو للهدايةِ شمسُها ونهارُها
12. هو مَن أقام الجودُ فوق أكفِّهِ فهو السحابةُ وابلٌ أمطارُها
13. وله المهابةُ أشرقتْ في وجهِه كم في الصحائف دُوِّنتْ أخبارُها !
14. وله السماحةُ والفصاحةُ والعُلا والمكرماتُ كبارُها وصِغارُها
15. وله الشجاعةُ، والسيوفُ تهابُه وتلينُ عند لقائِه أشفارُها
16. والحكمةُ العُليا سليلةُ ثغرِه من طُهرِه وعلومِه إدرارُها
17. ونؤمُّ روضةَ فضلِه فتُظلُّنا وتَزينُ شاحبَ شعرِنا أزهارُها
18. منه النّهى نَهلتْ وتنهلُ درَّها ومعطّراتٌ بالهدى أفكارُها
19. ماذا علينا من جحودِ نواصبٍ فالأرضُ يحكمُ فوقَها فُجّارُها
20. والعتم لا ينداحُ من أفقِ السما بعد الذي قد أشرقتْ أقمارُها
21. والصخرُ رغم الغيث ليس لبذرةٍ من جوفه أنْ يستطيلَ خضارُها
22. هدموا قِبابَكَ، صار قبرُكَ كومةً تبكي الوفاءَ لأحمدٍ أحجارُها
23. هدموا القبابَ، وليس من قلبٍ لنا إلّا وفيه من الشجونِ جمارُها
24. لكنْ لكم يا آلَ أحمدَ قبّةٌ بقلوبنا تعلو، وضاءَ منارُها
25. الحبُّ طينتُها ومعدنُها الهُدى والصدقُ أسُّ بنائِها وإطارُها
26. يا سيّدي أنت الكريمُ وحاجتي أنّ البريّةَ تنمحي أشرارُها
27. وتُدَكُّ كلُّ صروحِهم، ومكانَها مدنُ العدالةِ تنبني آثارُها
28. وتُطلُّ شمسٌ قد توراتْ أعصُرًا بين الغمامِ تضمّنا أنوارُها
29. وتطهّرُ الأرضينَ من أرجاسِها ليعودَ يحكمُ في البلادِ خِيارُها
    التعليقات (0)
لا يوجد تعليقات 



شعراء أهل البيت عليهم السلام © 2009 - 2015م  ،  برمجة وتصميم : المصمم الذهبي لتقنية المعلومات
شعراء أهل البيت عليهم السلام